Take a fresh look at your lifestyle.

هل يمكن تسريع العاب الايفون ؟ – اليك افضل خطوات لتطوير اداء الايفون مع الالعاب الثقيلة

دعونا نلقي نظرة على خطوات تسريع العاب الايفون والحصول على تجربة لعب أفضل في جهازك الذي يعمل بنظام iOS، حيث نسرد هنا الكيفية للقيام بأمور من شأنها تعزيز أداء الألعاب وتطويره ليتناسب مع الألعاب الثقيلة والتخلص من التشنج أو التهنيج أثناء اللعب، بحيث تتمكن من اللعب بسلاسة على الهاتف الايفون.


يحب الجميع ألعاب الهواتف الذكية، حيث يمكن لعب الألعاب فى أي وقت وفى أي مكان إنطلاقًا من شاشة الجوال. وهذا هو السبب فى أن ملايين من مُستخدمي الجوّال يفضلون دائمًا شراء الهواتف الذكية ذات المكونات القوية لتناسب تشغيل الالعاب الثقيلة بسهولة. ولكن إذا كان الأمر يتعلق بتشغيل الألعاب على الآيفون؛ فإن هناك الكثير مما يجب أن تقوم به لتحظى بتجربة لعب مثالية على هذا الهاتف.

ويُعد نظام تشغيل iOS أفضل نظام تشغيل يستطيع إدارة إستهلاك موارد الهاتف بشكل جيد، ولذلك، لا تقوم Apple بتطوير هاتف يحتوي على رامات بحجم 6 جيجابايت أو 8 جيجابايت أو مكونات قوية عمومًا، فإن نظام iOS له دور كبير، ويمكنك ملاحظة ذلك فى أن أجهزة آيفون القديمة مثل: iPhone 5 و iPhone 6 لا زالا يعملان على إجراء مهام متعددة بسلاسة وبأداء مستقر إلى يومنا هذا.

لكن إذا حاولت تشغيل لعبة ثقيلة وتحتاج إلى جرافيك عالي ستفقد الإستمتاع باللعبة بسبب التقطيع المستمر، أو الخروج من اللعبة بشكل مفاجئ، وغيرها من الأعراض الغريبة تحدث للهاتف. هذا هو السبب الذي دفعنا لإعداد مقالة حول “تسريع العاب الايفون”، فإليك فيما يلي خطوات فعالة لتطوير اداء الايفون مع الالعاب الثقيلة.


6 خطوات من أجل تسريع العاب الايفون الثقيلة

اولًا: إعادة تشغيل الهاتف

اعادة تشغيل الايفون

إذا كنت تُعاني من تباطؤ فى التنقل داخل الألعاب أو فى التشغيل، فإن ذلك قد يكون عائد إلى الإستهلاك المُكثف للذاكرة العشوائية والمعالج من قبل التطبيقات الأخرى المفتوحة نتيجة عملها فى الخلفية. يمكنك حل هذه المشكلة من خلال عملية إعادة تشغيل بسيطة للجوّال الآيفون الخاص بك، حيث يؤثر ذلك فى تقليل الاستهلاك ومن ثم توفير مساحة للعبة للعمل بأداء أفضل. ولعمل Restart لأجهزة iOS ستحتاج إلى النقر على زر Power + زر Home معًا لمدة 20 ثانية حتى يظهر أمامك شعار آبل فورًا ويتم إعادة تشغيل الهاتف، وبالنسبة لهاتف iPhone 7 و iPhone 8 و iPhone X ستحتاج إلى النقر على زر Power + زر خفض الصوت معًا لفعل نفس الشيء. بمجرد أن يتم إعادة تشغيل الهاتف يمكنك تشغيل اللعبة والاستمتاع بتجربة لعب سلسة.


ثانيًا: التخلص من بعض التطبيقات التى تعمل فى الخلفية

ايقاف التطبيقات التى تعمل فى الخلفية

إذا كان لديك عدد كبير جدًا من التطبيقات مفتوحًا فى آنٍ واحد، فإنها تظل تعمل بصورة مستمرة فى الخلفية وتؤدي لإبطاء سرعة هاتفك عند تشغيل الألعاب والتطبيقات الجديدة. وتُعد عملية إغلاقها سهلة للغاية، فقط انقر مزدوجًا على زر Home وسوف ترى جميع التطبيقات المفتوحة أو التي تم فتحها مؤخرًا. قم بتصفحها عبر السحب يمين ويسار ثم اسحب إلى الاعلى فوق كل تطبيق تريد إغلاقه وتوفير مساحة في موارد الجهاز. بعد إغلاق عددًا من التطبيقات ستلاحظ تحسن فى أداء هاتفك أثناء لعب الالعاب الثقيلة.


ثالثًا: تنظيف الذاكرة العشوائية (RAM)

تنظيف رامات الايفون

إذا كنت تستخدم هاتف ايفون قديم، فغالبًا ستجد أنه يعمل بذاكرة عشوائية (RAM) حجمها صغير مقارنة بمعظم الهواتف الذكية الحديثة المتوفرة فى السوق هذه الأيام، وغالبًا ايضًا هذا هو سبب تهنيج الالعاب، حيث تستحوذ التطبيقات على المساحة الاجمالية للرام ولا يتبقى سوى القليل للعبة التي تود تجربتها.

فى نظام iOS، توجد حيلة او خدعة تقوم بتنظيف الذاكرة وتحرير مساحتها، لكن لا يجب ان تفعل ذلك كثيرًا لأن – كما ذكرنا – يقوم نظام iOS بإدارة الذاكرة جيدًا وضمان استقرار الأداء دائما. ولكن ربما فى بعض الحالات، يمكن أن تتسبب اللعبة فى تجميد الهاتف تماما أو تحتاج إلى كثير من الذاكرة لتعمل بشكل سلس. إذا حدث معك شيئًا كهذا، اضغط مطولًا على زر Power ثم عندما تظهر شاشة اغلاق الجوّال اضغط مطولًا على زر Home لبضع ثوانِ ليتم الرجوع إلى الشاشة الرئيسية، بذلك قد قمت بتحرير الذاكرة العشوائية وينبغي أن يتم تشغيل اللعبة بدون تهنيج.


رابعًا: منع التحديثات الخلفية للتطبيقات

تعطيل التحديثات الخلفية للتطبيقات

حتى بعد الانتهاء من استخدام تطبيق مُعين والخروج منه، سيظل يعمل ويقوم بتحديث نفسه فى الخلفية طالما أنك متصل بشبكة الهاتف الخلوية أو الشبكة اللاسلكية، هذا التحديث يعمل فى الخلفية من أجل عرض التنبيهات الجديدة والرسائل ومستجدات التطبيق عمومًا. ينطبق الشيء نفسه على جميع التطبيقات المُثبته على الايفون. قد يؤثر ذلك فى حدوث تباطؤ فى الأداء عند لعب الألعاب، لذلك من المستحسن تعطيل التحديثات الخلفية للتطبيقات لضمان تجربة لعب أسلس.

ولفعل ذلك، قم بفتح الاعدادات – Settings وانتقل إلى قسم عام – General ثم قم بالتمرير إلى الأسفل للنقر فوق “Background App Refresh” وإلغاء تنشيط الميزة من الجزء العلوي ليتم منع التحديثات الخلفية على كل التطبيقات، او يمكنك تعطيل تطبيقات معينة اذا اردت ذلك.


خامسًا: تعطيل الميزات والتقنيات الغير مُستخدمة

مركز التحكم في iOS 11

شبكة الهاتف الخلوية والواي فاي والبلوتوث والمزامنة وخاصية AirDrop و Hotspot… إذا تركت كل هذه الخواص والتقنيات تعمل دائمًا على الهاتف الايفون، فبالتأكيد ستواجه صعوبة أثناء لعب الالعاب الثقيلة نظرًا لأن عملها بصفة دائمة يلتهم حصة كبيرة من موارد الجهاز والبطارية. لذا، فمن خطوات تسريع العاب الايفون أن تقوم بتعطيل كل هذه الخصائص والتقنيات قبل تشغيل اي لعبة؛ او على الاقل ترك الواي فاي اذا كانت اللعبة تتطلب الاتصال بالانترنت. فقط قم بالسحب لأعلى فوق الشاشة لعرض مركز التحكم Control Center ومن هناك يمكنك تعطيل كل شيء لا أهمية له أو لا تستخدمه فى الوقت الحالي.


سادسًا: حذف بعض التطبيقات الغير مهمة لتوفير مساحة

حذف تطبيق فى ايفون

عدم توفر مساحة تخزين كافية في الايفون يكون عامل مؤثر فى تراجع أداء نظام iOS بشكل ملحوظ، وهذا يكون ملحوظ فى فتح التطبيقات أو حدوث Lag اثناء التمرير والتنقل داخل أي تطبيق، وكذلك بطء الالعاب. إذًا، ستحتاج إلى توفير مساحة تخزينية حتى تستطيع الحصول على تجربة أفضل عند ممارسة الألعاب. يمكنك تحقيق ذلك عبر مسح بعض الوسائط القديمة، او الملفات التى تستحوذ على مساحة كبيرة، او ايضًا حذف التطبيقات الغير مستخدمة، ينبغي لذلك التوجه الى الإعدادات – Settings ثم الى عامة – General ومن هناك اضغط على iPhone Storage ثم قم بالتمرير للأسفل حتى تضغط على التطبيق الغير مرغوب فيه او الذي لا داعي من وجوده على الهاتف، ثم اضغط على Delete App لحذفه من الهاتف وتحرير مساحة.

 

هل لديكم نصائح أخري لتسريع العاب الايفون ؟ اخبرنا عنها فى التعليقات لضمها إلى هذا المقال.. 👍

قد يعجبك ايضا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.