Take a fresh look at your lifestyle.

جوجل تؤكد: تفعيل الوضع المظلم في الجوال يوفر طاقة البطارية بنسبة كبيرة

هل تبحث عن حل سحري يقوم بإطالة عمر بطارية جوّالك ؟ ربما قد جرّبت استخدام بنوك الطاقة أو شواحن الـ Fast-Charging لكن دون تآثير فعال، ولكن تبين أن Google لديها خدعة تكاد تكشفها الآن. حيث أكدت الشركة أخيرًا أن الوضع المظلم على هواتف أندرويد يستخدم طاقة أقل ويوفر عمر البطارية  بنسبة كبيرة، إليكم التفاصيل..


عندما يتعلق الأمر بتوفير البطارية للاندرويد، فهناك الكثير مما يمكن فعله بالرغم من أن معظم الهواتف الذكية الآن تأتي مع أحجام بطارية عملاقة، ولكن بالتأكيد أسلوب الاستخدام هو الذي يتحكم هنُا. إلا أن هناك حيلة تبدو إنها أكثر فعالية عن أي طرق أخرى وهي تفعيل الوضع المظلم. هذا ما أكدته عملاقة التقنية #جوجل خلال عقد مؤتمرها Android Dev Summit لهذا الأسبوع في مدينة “ماونتن ڤيو” بولاية كاليفورنيا الأمريكية. حيث كشفت بعض المعلومات حول كيفية قيام الهاتف الذكي باستهلاك عمر البطارية، موجهة الحديث إلى المطورين حول ما يمكنهم فعله من أجل تجنب إستهلاك تطبيقاتهم لكميات هائلة من عمر البطارية.

وخلال العرض التقديمي للمؤتمر، أوضحت الشركة كيف أن الوضع المظلم في الجوال يوفر طاقة البطارية بنسبة كبيرة، حيث يغير الوضع الداكن هذا موضع الألوان الكلي لنظام التشغيل أو التطبيقات إلى اللون الأسود، وبالتالي يساعد ذلك فى خفض معدل استهلاك الشاشة للبطارية. وبالتأكيد هذه الحيلة تنطبق فقط على الهواتف التي تعمل بشاشات من نوع OLED كونها تتميز بعمق اللون الأسود مقارنةً بشاشات LCD بحيث أن البكسلات السوداء لا تستهلك أي طاقة تقريبًا من بطارية الهاتف.


كيف يؤثر الوضع المظلم فى توفير إستهلاك البطارية ؟

مؤتمر Android Dev Summit

كما عرضت شركة جوجل خلال المؤتمر عددًا من الشرائح للمطورين حول كيفية تأثير سطوع الشاشة ولونها على استهلاك البطارية، وكانت الاختلافات التي كشفتها الشركة بين استخدام التطبيق عبر الوضع الطبيعي Normal Mode والوضع المظلم (أو الوضع الداكن) مدهشة بحق!. على سبيل المثال، عند إختبار هاتف جوجل بيكسل الذي يعمل شاشة AMOLED، وجُد أن تطبيق Google Maps يستخدم طاقة أقل بنسبة 63% عند استخدام الوضع المظلم مقارنةً بالوضع الطبيعي. على النقيض من ذلك، لم يشاهد جوّال آيفون 7 أي تغيير في استهلاك الطاقة أثناء اختباره وذلك لأنه يعمل بشاشة LCD.

كما عرضت جوجل نتائج مماثلة عند إختبار الوضع المظلم في تطبيق YouTube على شاشات OLED، حيث تبين أن التطبيق استهلك طاقة أقل بنسبة 43% عند المقارنة باستخدام يوتيوب فى الوضع العادي الذي يستخدم عادةً الكثير من اللون الأبيض. وهذا يؤكد أن الألوان السوداء حتى فى درجة السطوع القصوى تستهلك طاقة أقل بكثير من الألوان الفاتحة مثل الأبيض على السطوع الكامل.

أطلع على التحليل الفني من مؤتمر المطورين في الفيديو أدناه:


كيف تستخدم الـ Dark Mode على أجهزة وتطبيقات Android

تفعيل الوضع المظلم فى اندرويد بي

أفادت تقارير أخرى أن شركة جوجل اعترفت بخطئها حول تشجيع مطوري التطبيقات على استخدام اللون الأبيض بكثرة في تطبيقاتهم، بما في ذلك في التطبيقات الخاصة بالشركة. وذلك منذ إطلاق تصميم “ماتريال ديزاين”، حيث كانت جوجل تحث على استخدام اللون الأبيض مما شجع مطوري التطبيقات على استخدام العناصر والازرار والخلفيات باللون الأبيض كـ لون أساسي في جميع التطبيقات والواجهات. ولكن ذلك بدأ يتغير الآن، حيث نرى الوضع المظلم فى كثير من التطبيقات الشهيرة مثل YouTube و Twitter و Twitch. لذلك إذا كان لديك هاتف OLED وتبحث عن طريقة لتوفير إستهلاك البطارية، فاستخدم الوضع المظلم في التطبيقات كلما أمكن ذلك.

لاحظ أيضًا أن شركة جوجل دفعت إلى جعل أحدث إصدار من نظام تشغيل الهواتف الذكية “أندرويد Pie” بديهيًا بشأن استخدام البطارية. حيث أضافت ميزات مثل Adaptive Battery لإيقاف تشغيل التطبيقات في الخلفية إذا كانت تعمل لفترة طويلة، وايضًا إضافة وضع “Dark Mode” للنظام بحيث يتنشر الوضع المظلم على مستوى الهاتف بالكامل، وذلك عن طريق التوجه إلى Settings ثم إلى قسم Display ثم النقر على Advanced ومن هناك اضغط على Device theme لإختيار Dark من النافذة المنبثقة. وبالنسبة لمُستخدمي أجهزة iOS، يمكنهم تمكين “التدرج الرمادي” من خلال إعدادات الشاشة لحفظ طاقة البطارية وجعل شاشة الهاتف أقل ضررًا للعين.

قد يعجبك ايضا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.