قامت آريل تولفري – فتاة أمريكية من ولاية تكساس في الثالث عشرة من عمرها – بوضع هاتفها Samsung Galaxy S4 تحت الوسادة ، ثم نامت ، وبعد فترة استيقظت الفتاة على رائحة شئ يحترق ، ولسوء الحظ كان هاتفها هو مصدر هذه الرائحة ، ولكنها لم تكن تعلم فعادت للنوم مجددا ، ولكن قبل أن يخرج الأمر عن السيطرة أستيقظت آريل مرة أخرى لتدرك أن هاتفها الذكي يحترق .

لماذا يجب علينا الابتعاد عن الشواحن والبطاريات المقلدة ؟

fanny-burn-2-590x393

أرجعت عائلة تولفري سبب الحادث الى استخدام بطارية بديلة ، غير البطارية الأصلية ، ولكن لا يوجد أي أخبار حول اذا كانت هذه البطارية البديلة معتمدة أم مقلدة .

 

هذه ليست المرة الأولى الذي يحدث فيها حوادث من هذا النوع ، ففي العام الماضي كانت هناك العديد من الحوادث ، حيث تلقى مستخدمي الآيفون والآباد صدمات كهربية بعض هذه الصدمات كان قاتلا ، وذلك بسبب استخدام شاحن غير معتمد – مقلد – في شحن بطاريات هواتفهم .

 

وبغض النظر عن من المخطئ في هذه المرة ، فقد وافقت شركة Samsung على تزويد الفتاة آريل بهاتف جديد – قد يكون من نوع Samsung Galaxy S5 هذه المرة – بالاضافة الى استبدال الوسادة والمواد التالفة الأخرى .

 

يذكر أن سامسونج تحذر مستخدمي هواتفها من ترك الهواتف الذكية تحت الفراش أو الوسادة لان ذلك قد يحد من تدفق الهواء للهاتف مما يؤدي الى حدوث حرائق ، وهذا نص التحذير :

 

” ان تغطية الهاتف بقطعة من القماش أو بالجسم أو اي مادة اخرى من المواد التي تؤثر على تدفق الهواء ، قد تؤثر على أداء الهاتف وتسبب حريق أو انفجار ، مما قد يؤدي الى اصابات بدنية خطيرة أو أضرار بالممتلكات ”